s3edy7or


مدونة صعيدى حر

( s3edy 7or )

الاثنين، 2 يناير، 2012

تقرير وزارة العدل النهائي بخصوص التمويل الغير مشروع من الخارج

Report shows that Salafists, Mubaraks, not April 6 Youth Movement, receive millions in foreign funding

Investigating accusations that youth movements have foreign agendas due to foreign funding, the Egyptian ministry of justice reports a Salafist organisation received almost $50 million in one year from the Gulf

Zeinab El Gundy, Saturday 19 Nov 2011



The daily Akhbar El Yom newspaper has published excerpts from the ministry of justice’s report on foreign funding of NGOs. Since summertime there has been a witch hunt on, as foreign funding - particularly Western funding - is viewed as foreign intervention and manipulation of Egyptian society.
The fact-finding committee, headed by judges Sameh Abu Zaid and Ashraf El-Ashamawi, discovered that a single Salafist association has received LE296 million ($50mn)  from  two Gulf countries.
According to the report, the Salafist Ansar El-Sonna association received LE181.7 million ($30mn) from Qatar and LE114.5 million ($19mn) from Kuwait, which was approved by former minister of social solidarity Ali Meslahi on February 12, 2011.
The report named those two donations as the biggest received by any Egyptian NGO in 2010 and 2011. 
The report also concluded that the April 6 Youth Movement had not received any foreign funding, accusations that had stalked the revolutionary movement for months. 
Also mentioned in the report are donations received by the Mohamed Alaa Mubarak Charity Association from Oman and UAE until July 2011, which came to LE86 million ($15.5). The association was founded in 2010 by Heidi Rasaskh, the wife of Alaa Mubarak, the son of ousted president Mubarak, who is currently in prison facing charges of corruption.
The association was founded as a tribute to their son, Mohamed Mubarak, who died in 2009. It is unclear how the association operates currently, after the ousting of former president and the detention of Alaa Mubarak. 
The fact-finding committee also noted the foreign donations received by the NGO, Caritas Egypt, which came to more than LE155 million ($26mn). Caritas has operated in Egypt since 1967, with a focus on women and children. 
The report also included the donations of the American funding body USAID to NGOs working in the field of democracy development in Egypt, which came to LE65 million ($11mn) . According to the findings, USAID funded the American Democracy Institute (ADI) and the International Republican Institute (IRI) to the tune of LE40 million ($6.7mn). The report did not specify which Egyptian NGO’s received the remaining LE25 million ($4.25).
For its part, the Salafist Ansar El-Sonna association has denied that any of the Kuwaiti and Qatari funds were for political purposes, but claimed they were used for charitable projects, with the knowledge of the government and the ministry of international cooperation.
The Ansar El-Sonna association is considered to be the biggest charitable Salafist NGO in Egypt. 
The famous association’s sheikhs and spokespeople have always denied in the media that the donations it receives from the Gulf are used to fund the activities of the growing Salafist political parties in Egypt, insisting that the donations are spent on orphanages and mosques across the country. 
The spokesperson for the April 6 Youth Movement, Mahmoud Afifi, tweeted that the group would not tolerate any unfounded accusations of receiving foreign money. He also thanked all those who trusted in the movement despite the defamation campaign.
The We Are All Khaled Said Movement, an influential campaign that played a major role in the January 25 Revolution, demanded that Major General El-Rowaini, member of the Supreme Council of the Armed Forces (SCAF) and the commander of the central military zone, apologise for accusing the April 6 Youth Movement of receiving foreign funding and working against the country.
Major General El-Rowaini accused the youth movement of receiving foreign funding in media statements in July. This move enflamed tensions further between revolutionary activists and SCAF and made the public call into question youth movements’ integrity.


_________________________

ده تقرير وزارة العدل النهائي بخصوص التمويل الغير مشروع من الخارج :

جمعيه أنصار السنة السلفية =٥٠ مليون دولار

جمعية كاريتاس مصر (المسيحية) = 26 مليون دولار

جمعيه محمد علاء مبارك= ١٥ مليون دولار

٦ ابريل= صفر

الكلام دا منشور فى جريدة رسمية بس باللغه الانجليزيه
ليه حقائق مهمه زى دى تتنشر بالانجليزى فى جريده محدش بيقراها .. ؟؟


الرابط :

الفيلم الوثائقي القصير_يسقط حكم العسكر



الفيلم الوثائقي القصير
يسقط حكم العسكر








ورجعنا تاني لانتهاكات الشرطه المصريه !!!!! ......... مواطن يصاب بانهيار عصبي بعد تجريده من ملابسه بالقوة على يد ضابط

مواطن يصاب بانهيار عصبي بعد تجريده من ملابسه بالقوة على يد ضابط

قام أحد ضباط الشرطة بتصرف مزر حيث تعدى على المواطن "محمد أحمد إبراهيم أحمد عبد الفتاح" بالسب والقذف بالألفاظ الخارجة إضافة لحركات شاذة وإشارات نابية من قبل القوة المعاونة له, ما أثار حفيظة المواطن، الذي تم استيقاف سيارته لفحص الرخص بمدينة الزقازيق.
وترجع أحداث الواقعة إلى قيام أحد ضباط المرور بالأكمنة باستيقاف سيارة لفحص رخصها؛ أدى لنشوب مشادة كلامية بين الطرفين تطورت إلى اعتداء من الضابط وأمين الشرطة بالكمين، وذلك حال عودة المواطن من عمله إلى منزله في الثانية عشر مساء أول أمس.
فعند وصول المواطن لكمين شرطة عند موقف المنصورة في مدخل مدينة الزقازيق، قام الضابط الموجود بالكمين بتفتيش السيارة بالكامل تفتيشنا ذاتياً، وقام الضابط بأفعال شاذة أثناء التفتيش الذاتي، فرد عليه المعتدى عليه قائلاً له "هل دا يرضي ربنا"، ما أدى لإثارة غضب الضابط الذي أمر القوة المعاونة له بتفتيش المواطن بطريقة مهينة, مرددا ألفاظا وإشارات خادشة للحياء العام, حين قام بتجريده من ملابسه كاملة في الشارع بالقوة، ما أدى لإصابة المواطن بالانهيار العصبي.
وعلى الفور قام والدا الشاب "محمد" بتحرير محضر ضد الضابط والقوة المعاونة له في قسم ثان الزقازيق يوم 29-12-2011 برقم 101/521 أحوال قسم ثان الزقازيق، وسط محاولات من قبل الشرطة بالتعتيم على القضية.

ضباط من أجل الثورة



نقلا عن صفحة ضباط من أجل الثورة














آخر رساله الى كل ضباط وصف وجنود الجيش المصرى.
وجدنا من الضرورى ان نوضح لكم حقائق لا جدال فيها 
من وجهه نظر المواطن الملكى/ المدنى
------------------------------------------------
فى البدايه كان ذراع المجلس العسكرى فى قمع الثورة هم (ش ع) شرطه عسكريه بزيها المعروف حتى موقعه ماسبيرو وهرس المصريين بالمدرعات.
بعدها تغير زى (ش ع) الى زى جيش المموه ( ده فى نظر المدنى ) لان فى النهايه اللى بيقمع الثوار هو المجلس العسكرى وتغيير الزى معناه بالنسبه للمدنى ان الجيش اصبح ضد الثورة والثوار ،ليس ذلك فحسب بل و موالى للمجلس العسكرى، وهنا لنا وقفه
معروف الان وعن قناعه ان (ش ع) عند القوات المسلحه تشبه الشرطه المدنيه عند المدنى بما يحمله ضدها من كراهيه وبغض بسبب افعالهم بالطبع.
استغل المجلس العسكرى هذا الموقف بعد انتشار واتساع رقعه البغض لقوات (ش ع) بان اقحم قوات عسكريه ترتدى الزى العسكرى المموه فى قمع الثورة والثوار،واحيانا البسهم لبس الداخليه كما حدث فى محمد محمود وده مؤكد.
تفتكر المجلس العسكرى ليه عمل كده؟؟!! 

على فكره الكل بيقول (ميليشيات او كتائب او قوات) طنطاوى تفتكرو ليه؟؟!! نقولكم احنا ليه .. عشان لسه عندهم شوية حب فى القلب للجيش المصرى بدون المجلس العسكرى ، فا مش بيقولوا الجيش عمل فينا كذا او كذا وبيحاولو يقصرو الجرائم الى تحدث على جزء فاسد موالى للمجلس . وكمان عشان لسه عندهم امل انكم هتحموهم وتحمو انفسكم وجيش مصر من فساد طنطاوى.

يا حضرات الضباط المجلس العسكرى اهدر سمعة العسكريه المصريه بما فعله جنوده فى الايام الاخيره بالزى المموه، رغبه منه فى اقحامكم انتم يا من رفضتم اطلاق النار على الثوار ، فى الدخول فى مواجهه مع اهلكم .. وكأنه يقول لكم ما رفضتوه فى السابق سأجعلكم تفعلوه اليوم بمكرى ودهائى... 

وكأن الشعب ده هو العدو بينما عدو الشعب وعدوكم معروف للجميع ..

عدوكم هو من يريد منكم ان تقوموا بتوجيه فوهات بنادقكم الى صدور شعبكم الذى اقسمتم على حمايته قبل ان تقسمو على حمايه الشرعيه. 
عدوكم هو من غض الطرف عن شهدائنا على الحدود طيله عقود، عدوكم هو شاهد الزور، 
عدوكم هو من انتهك الاعراض وكشف عن عذريه البنات ، 
عدوكم هو من يبيع غاز مصر برخص التراب ، عدوكم هو من طمس الحقائق واهدر حق الشهداء فى محاكمه عادله لقتلتهم، 
عدوكم هو من يقوم الان بتطويق منطقه جبل السكرى لانتاج الذهب بسياج أمنى وقد حول المنجم بالكامل الى معسكر ممنوع الاقتراب بحجه انه بيحافظ عليه عشان مصر وهو فى الحقيقه بيسرق الانتاج منه وبيتهرب بره وفلوسه بتدخل حساباتهم بره مصر، 
عدوك هو اللى بيقتل فى اهلك وبيضللك ويقولك دول خارجين عن القانون وجب قتلهم، 
عدوك هو اللى حط كل الحرميه فى مناصب كبيره فى البلد. ..... . 
عدوك هو اللى اصدر الامر بقتل الثوار فى التحرير وانت عارف ان الامر ده وقف عند قاده الكتائب والوحدات الفرعيه.

عدوك هو عقلك، خوفك، جبنك. لو انت حقيقى عايز الشعب يرجع يحبك تانى ويشيلك على اكتافه ويهتفلك ويهديك الورود .. احميه من المجلس العسكرى ومن المتواطئين معاه وقوى الفساد فى البلد وكلهم معروفين والحمد لله.

يمكن الفيديو ده يحرك فيك شيء

اللهم بلغنا .. اللهم فأشهد

ضباط من أجل الثورة
الله .. الوطن .. شرعيه الشعب

رجاء انشروها قدر المستطاع عشان توصل لكل جندى فى القوات المسلحه
 —